طلاب هندسة الجامعة المصرية الروسية يحصلون على ميداليتين فضية وبرونزية فى مسابقة هواوى.. بالصور

أعلن الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية، فى القاهرة بمدينة بدر، أن الطالبة “فاطمة العدلانى” فى مرحلة “البكالوريوس” بقسم الإتصالات فى كلية الهندسة بالجامعة حصلت على الميدالية الفضية فى تصفيات الطلاب على مستوى الجمهورية بالمسابقة التى أقامتها “شركة الإتصالات العالمية هواوى”، مع نهاية الفصل الدراسى الأول من العام الجارى (2021-2022).
أضاف رئيس الجامعة المصرية الروسية، أن الطالب “عمر سمير عبد المتعال” بقسم الإتصالات فاز بالميدالية البرونزية فى نفس المسابقة، علماً بأن حوالى (500) طالب وطالبة شاركوا فى المسابقة من جميع الجامعات المصرية “الحكومية، الخاصة، والأهلية”، وتهدف هذه المسابقة إلى رعاية وتمكين الجيل المستقبلى من المواهب المحلية فى مجال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات للمساهمة فى تحقيق خطط التحول الرقمى ووضع الإستراتيجيات التى تعتمد على تكنولوجيا المعلومات.
أكد الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، أن إدارة الجامعة وقعت بروتوكول تعاون مع “شركة هواوى”، وأنشأت من خلاله “أكاديمية هواوى Huawei Academy” داخل الحرم الجامعى؛ لتكون من بين الجامعات السباقة للتعاون مع الشركة فى الأنشطة الأكاديمية؛ لما فى ذلك من فوائد عديدة للطلاب الدارسين للمنظومات المعلوماتية.. مشيراً إلى أن هذا النجاح يُشجع الجامعة على الإستمرار فى توجهها نحو تحفيز طلابها على المشاركة فى المحافل المختلفة سواء أكانت “محلية، أو دولية”؛ لتنمية مهارات التفكير الإبداعى وزرع روح الإبتكار ومتابعة كل تطور علمى والتوجه إلى التوسع فى أساليب التعلم الذاتى بدلاً من الإكتفاء بأساليب التلقين التقليدية فى التعليم والعمل على اندماجهم مع التكنولوجيا المتطورة.
من جانبه، أوضح الدكتور علاء محمد احمد البطش، عميد كلية الهندسة بالجامعة المصرية الروسية، أن الطالبة “فاطمة العدلانى” أبلت بلاء حسناً بين جميع المشاركين فى المسابقة؛ لتحصد الميدالية الفضية على مستوى الجمهورية تحت إشراف الدكتور هشام فتحى المشرف العام على أكاديمية هواوى بالجامعة، والدكتورة شيماء مصطفى، رئيس قسم الإتصالات فى كلية الهندسة فى الجامعة.. لافتاً إلى أن “شركة هواوى” العالمية من الشركات الرائدة فى مجال أجهزة الإتصالات والشبكات على مستوى العالم، خصوصاً شبكات الجيل الخامس، وتقدم كل ما هو جديد فى عالم الإتصالات الرقمية، والتعاون معها يعود بالفائدة على طلاب الكلية وخريجيها.
أشار عميد كلية الهندسة بالجامعة المصرية الروسية، إلى أن “شركة هواوى” تُنظم مسابقة عالمية كل عام، وشارك طلاب قسم الإتصالات بكلية الهندسة فى المسابقة.. موضحاً أن أول خطوة فى مرحلة التقدم للمسابقة تشمل إختيار القسم المتقدم إليه من قبل المشاركين بين قسمى الفراغ السحابى cloud، أو الشبكات Network.
فى ذات السياق، أفاد الدكتور تامر صالح، المدرس بقسم الإتصالات بكلية الهندسة والمدير التنفيذى لأكاديمية هواوى بالجامعة، بأن رحلة مسابقة “هواوى”، بدأت فى شهر “نوفمبر” الماضى قبل نهاية الفصل الدراسى الأول، وبدأت بإمتحان تحديد المستوى وتميز الطالبين من الكلية فى المسابقة؛ ليكونوا من بين الـ(500) طالب وطالبة الذين تم تصفيتهم من الجامعات والأكاديميات التى شاركت وتأهل طلابها لدخول المسابقة؛ لتتم فيه المنافسة على مستوى الجمهورية ويفوزا بالميدالية الفضية والميدالية البرونزية.
نوه الدكتور تامر صالح، إلى أن البروتوكول مع “شركة هواوى” العالمية يتيح الفرصة؛ لتدريب عدد من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة المتميزين؛ ليحصلوا على الشهادة الدولية التابعة للشركة؛ ليصبحوا مدربين معتمدين داخل الجامعة خاصة فى مجال تكنولوجيا المعلومات الذى أصبح مجالاً حيوياً لقيادة مسيرة تطور المجتمعات.. كاشفاً عن أنه من ضمن بنود البروتوكول إنشاء مركز لتدريب الطلاب من داخل وخارج الجامعة؛ ليستفيد بذلك المجتمع المحلى والمدن المجاورة لموقع الجامعة فى “مدينة بدر”.

طلاب هندسة الجامعة المصرية الروسية يحصلون على ميداليتين فضية وبرونزية فى مسابقة هواوى.. بالصور

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *